الرئيسية / الاخبار / نجاة مدير الأمن السياسي بلحج من محاولة إرهابية لاغتياله والقبض على أحد المتهمين
نجا مدير الأمن السياسي بمحافظة لحج العقيد عبدالقادر الشامي من محاولة اغتيال إجرامية من قبل عناصر إرهابية بعد ظهر اليوم على طريق لحج عدن . وقال مصدر محلي في محافظة لحج لـ"26سبتمبرنت" ان عناصر إرهابية قامت بزراعة عبوة ناسفة في منطقة عياض على طريق لحج عدن وعند مرور السيارة انفجرت العبوة وأصابت مقدمة سيارة العقيد الشامي. وأوضح المصدر ان العقيد الشامي قام مع مرافقيه بالخروج من السيارة بعد انفجار العبوة الناسفة , قبل ان تباشر عناصر إرهابية كانت على متن دراجتين بإطلاق قذيفة آر بي جي صوب السيارة مما أدى إلى احتراقها بالكامل وإصابة الشامي بشظايا في رجليه بالإضافة إلى إصابة نجله ومرافقه بحروق

نجاة مدير الأمن السياسي بلحج من محاولة إرهابية لاغتياله والقبض على أحد المتهمين

نجا مدير الأمن السياسي بمحافظة لحج العقيد عبدالقادر الشامي من محاولة اغتيال إجرامية من قبل عناصر إرهابية بعد ظهر اليوم على طريق لحج عدن . وقال مصدر محلي في محافظة لحج لـ"26سبتمبرنت" ان عناصر إرهابية قامت بزراعة عبوة ناسفة في منطقة عياض على طريق لحج عدن وعند مرور السيارة انفجرت العبوة وأصابت مقدمة سيارة العقيد الشامي. وأوضح المصدر ان العقيد الشامي قام مع مرافقيه بالخروج من السيارة بعد انفجار العبوة الناسفة , قبل ان تباشر عناصر إرهابية كانت على متن دراجتين بإطلاق قذيفة آر بي جي صوب السيارة مما أدى إلى احتراقها بالكامل وإصابة الشامي بشظايا في رجليه بالإضافة إلى إصابة نجله ومرافقه بحروق. واشار المصدر ان العناصر الإرهابية كانت تقوم بمراقبة سيارة العقيد الشامي وان الاجهزة الأمنية سارعت الى المنطقة وتمكنت وبالتعاون مع المواطنين من القبض على احد العناصر الارهابية الذي كان يقود إحدى الدراجات النارية . وذكر المصدر ان الأجهزة الأمنية باشرت التحقيق مع المتهم .

عن

شاهد أيضاً

الديناصور لا يزال موجوداً

(1) قبل زمن بعيد، وفي يوم حار جدا، توجه ناحية المدرسة، ودخل أحد الفصول، فسمع المعلم الصرصار يقول للصراصير الصغار في حصة الموسيقى والغناء: إن صوت الصرصار أجمل الأصوات؛ لأنه يصدر عن احتكاك الأجنحة، في حين أن الطيور تغرد بشكل رديء لأنها تستخدم الحنجرة (وهي عضو سيئ في الجسم البشري، يعجز عن إصدار أصوات جميلة). عندما سمع ذلك (وكان مديرا سابقا لمدرسة الصراصير)، هز رأسه عدة مرات معبراً عن ارتياحه أن أمور المدرسة تسير بشكل حسن كما كانت في زمانه. (2) في يوم من الأيام، وقف الشر في مواجهة الخير، وقرر أن يلتهمه لينهي إلى الأبد ذلك النزاع الهزلي بينهما، لكنه فكر قليلا عندما رأى الخير ضعيفا أمامه، وقال لنفسه: هذه فكرة خاطئة، فإذا التهمت هذا الخير الضعيف سيقتنع الناس بأني قمت بعملٍ شرير، ويلاحقني العار وأنكمش وأصبح ضئيلا جداً، وحينذاك يمكن للخير أن يلتهمني بسهولة، وسيعتبر الناس أنه قام بعمل جيد وصحيح؛ لأن قناعاتهم لم تتغير بأن أي تصرف يقوم به الشر سيئ، وأي تصرف يقوم به الخير جيد....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *