الرئيسية / الاخبار / المكفوفون يرسمون لوحة ترفيهية "بألوان الأمل"

المكفوفون يرسمون لوحة ترفيهية "بألوان الأمل"

سبق- الرياض: تنظم جمعية المكفوفين الخيرية بمنطقة الرياض (كفيف)، خلال الفترة من الأربعاء إلى الجمعة بمركز غرناطة، مهرجاناً توعوياً ترفيهياً بعنوان "بألوان الأمل" يشتمل  على عدد من الأنشطة والفعاليات التي تبرز مهارات وقدرات متحدى الإعاقة البصرية من الجنسين، وتعرف بالجمعية وما تقدمه من برامج وخدمات.

وقال مدير مجموعة أصدقاء كفيف التطوعية، التابعة للجمعية، عبد الله بن موسى الجساس: لم تعد التوعية عبر المطوية أو اللقاء الصحفي أو البرنامج التلفزيوني، مجدية في ظل انشغال الناس بالكثير من الأعباء الحياتية.

وأضاف أن استخدام الترفيه في إيصال الرسالة التوعوية، أسلوب أثبت نجاحه على مختلف المستويات، خاصة إذا ذهب حاملو الرسالة إلى الناس في أماكن وجودهم.

وقال: من هنا يأتي تركيز الجمعية على استخدام الترفيه الهادف، للتوعية بحقيقة الإعاقة البصرية، وإبراز قدرات ومواهب المكفوفين.

وكشف الجساس أن مهرجان "بألوان الأمل" حافل بعديد من الفقرات التي يعدها ويقدمها متحدو الإعاقة البصرية أنفسهم إلى جانب إخوانهم المبصرين.

وقال: هناك مسرح لتقديم المسابقات والألعاب التوعوية والأناشيد، وأركان للتعريف بعدد من الأجهزة والأدوات الخاصة بمتحدى الإعاقة البصرية، كذلك التعريف بكيفية تعاملهم مع الحاسب الآلي والتقنية الحديثة، واستعراض نماذج من مواهبهم في مختلف المجالات.

ويشارك في المهرجان عددٌ من شركات القطاع الخاص، في الرعاية والدعم، إلى جانب عدد من الجهات الإعلامية.
 

عن admin

شاهد أيضاً

لماذا أجرى الرئيس اليمني تعديلا في منصب وزير الخارجية؟

أثار التعديل الوزاري الذي أجراه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، على حقيبة "الخارجية" الخميس الماضي، بإقالته عبد الملك المخلافي، من هذا المنصب، وتعيين خالد اليماني، مندوب البلاد لدى الأمم المتحدة خلفا له؛ تساؤلات عدة حول خلفيات القرار، في الوقت الذي تسيطر فيه تكهنات كثيرة على قرار الإطاحة بالأول. ويرى متابعون للشأن اليمني أن إبعاد المخلافي من الخارجية، جاء لتجاوز حالة الجمود وضعف الأداء الدبلوماسي الذي ساد الوزارة خلال الثلاث السنوات الماضية، رغم الانسجام الكبير بين الرجل والرئيس هادي. ولم يستبعد آخرون أن يكون قد جاء استجابة لضغوط مورست على الرئيس هادي، على خلفية التصريحات التي أدلى بها الرجل في نيسان/ إبريل الماضي، عن علاقة التحالف بحكومته، ودور الإمارات في عرقلة مهامها، ومنع عودة الرئيس إلى عدن. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *