عن

شاهد أيضاً

نظام ذكاء صنعي في غوغل ينجح في إثبات ما يفوق 1200 نظرية رياضية

Image: The Chudnovsky formula for Pi (Credit: Craig Wood)بداية الذكاء الصنعي الصاخبةبدأ المجال الحديث للذكاء الصنعي -Artificial intelligence عام 1950 بالورقة المميزة لـ آلان تورنغ - Alan Turing "حوسبة الآلات والذكاء- Computing machinery and intelligence"، التي حددت مبادئ الذكاء الصنعي واقترحت اختبارًا يعرف الآن باسم اختبار Turing*؛ لتحديد إن تحقق الذكاء الصنعي أم لا.على الرغم من أن الباحثين الأوائل كانوا واثقين من أن أنظمة الذكاء الصنعي ستغدو واقعًا قريبًا؛ فإن المبالغة في الوعود والتوقعات سببت ما أطلق عليه "شتاء الذكاء الصنعي" في سبعينيات القرن الماضي، وهي ظاهرة تكررت بصورة مؤسفة مرة أخرى في أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات، عندما أضحت موجة ثانية من نظم الذكاء الصنعي مخيبة للأمل أيضًا.حدثت نقلة نوعية في أواخر التسعينيات وأوائل العقد الأول من القرن العشرين بتطوير تعلم الآلة Machine Learning، والأساليب المعتمدة على نظرية بايز Bayes، التي سرعان ما حلت مكان الأساليب القديمة القائمة على التفكير المنطقي في أغلب الأحيان. عند اقترانها مع التقنيات الحاسوبية المتقدمة على نحو مطرد (الناتجة عن قانون مور Moore's Low) بدأت أنظمة الذكاء الصنعي العملية والفعالة في الظهور أخيرًا.تقدمٌ ذاع صيته تَمثل بهزيمة متسابقين من قبل نظام محوسب أطلق عليه اسم "واتسون" الذي طورته شركة IBM، في بطولة المسابقة الأمريكية "Jeopardy". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *