الرئيسية / الاخبار / معلم يكتشف خطأً في كتاب التربية البدنية للمرحلة الثانوية
حسن العيسي- سبق- القنفذة: اكتشف معلم التربية البدنية بمدرسة أحد بني زيد الثانوية، التابعة لتعليم القنفذة، أحمداني عوض السيد، خطأً في كتاب التربية البدنية والصحية "دليل المعلم" للتعليم الثانوي نظام المقررات. وكان هذا الخطأ في معادلة تقدير نسبة الشحوم في الجسم لمعادلة لوهمان 1992م، حيث وجد المعلم رقماً غير صحيحٍ في المعادلة يعطي نتائج غير صحيحة وغير دقيقة.

معلم يكتشف خطأً في كتاب التربية البدنية للمرحلة الثانوية

حسن العيسي- سبق- القنفذة: اكتشف معلم التربية البدنية بمدرسة أحد بني زيد الثانوية، التابعة لتعليم القنفذة، أحمداني عوض السيد، خطأً في كتاب التربية البدنية والصحية "دليل المعلم" للتعليم الثانوي نظام المقررات.
وكان هذا الخطأ في معادلة تقدير نسبة الشحوم في الجسم لمعادلة لوهمان 1992م، حيث وجد المعلم رقماً غير صحيحٍ في المعادلة يعطي نتائج غير صحيحة وغير دقيقة.
والمعادلة التي وجدها المعلم في المقرر هي: 1.21 "مجموع سُمك طية الجلد عند العضلة ذات الرؤوس الثلاثة وتحت لوح الكتف" – 0.08 "مجموع سُمك طية الجلد للعضلة ثلاثية الرؤوس وتحت لوح الكتف" 2 – 5.5، والمعادلة الصحيحة المذكورة في المراجع العلميه هي: 1.21 "مجموع سُمك طية الجلد عند العضلة ذات الرؤوس الثلاثة وتحت لوح الكتف " – 0.008 "مجموع سُمك طية الجلد للعضلة ثلاثية الرؤوس وتحت لوح الكتف" 2 – 5.5، حيث إن الرقم الصحيح هو 0.008، وليس 0.08.
وذكر المعلم أن هذا الخطأ اكتشفه في أثناء بحثه في الصحة واللياقة البدنية، الذي أعده وأخرجه، حيث سيكون مرجعاً لمعلمي التربية البدنية، خاصة أن الوزارة تهتم الآن بأمور الصحة واللياقة البدنية لدى جميع طلاب المراحل الدراسية. ورفعت إدارة التربية والتعليم بمحافظة القنفذة، خطاباً للوزارة بشأن هذه الملاحظة التي اكتشفها المعلم، لتصحيحها.

عن admin

شاهد أيضاً

لا تستنجدوا بالكفيل الغربي على العميل العربي!

لا يسعك وأنت ترى بعض المعارضات وبعض الشعوب العربية المنكوبة وهي تستنجد بالقوى الكبرى لإنقاذها من طواغيتها السفاحين، لا يسعك إلا أن تضحك عليها بملء شدقيك، وأن تسخر من سذاجتها وأميتها السياسية الصارخة. ما أسخف الذين يستصرخون الضمير الأمريكي أو الأوروبي لحمايتهم من الذبح والتهجير والقتل في سوريا أو العراق أو اليمن أو ليبيا أو أي مكان عربي آخر منكوب بالظلم والطغيان والتخريب والتدمير. كم هم مغفلون أولئك المعارضون السوريون مثلا الذين يتقاطرون على أمريكا وإسرائيل لمساعدتهم في إسقاط النظام السوري، أو على الأقل إصلاحه أو قف همجيته ووحشيته بحق شعب أعزل...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *