الرئيسية / الاخبار / الربيعة: ما زلنا بحاجة لكوادر صحية وطنية في السنوات المقبلة

الربيعة: ما زلنا بحاجة لكوادر صحية وطنية في السنوات المقبلة

سبق - الرياض: أكد وزير الصحة رئيس مجلس أمناء هيئة التخصصات الصحية، الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، أن القطاع الصحي في السعودية لا يزال بحاجة إلى الكوادر الصحية الوطنية على مدى السنوات المقبلة، مبيّناً أن السعودية أصبحت مرجعاً علمياً وحضانة تدريبية للمتربين الصحيين من مختلف الدول العربية والصديقة، حيث أصبح البورد السعودي مطلباً للكثير من الدول، نافياً أن يكون هناك تقصير من قِبل الجهات الأكاديمية الصحية تجاه الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.

جاء ذلك خلال رعايته، نيابة عن خادم الحرمين الشريفين، لحفل تخريج الدفعة الخامسة عشرة من الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة الذين حصلوا على شهادة الاختصاص السعودية (الدكتوراه)، وذلك في قاعة مركز الملك فهد الثقافي بمدينة الرياض عصر اليوم.

وبيّن الدكتور الربيعة أن وزارة التعليم العالي تبذل جهوداً كبيرة للتوسع في عملية قبول الطلاب في كليات العلوم التطبيقية والطبية، لافتاً إلى أن هذا التوسع في الجامعات والكليات الطبية باتت تقطف ثمارها من خلال هيئة التخصصات الصحية.

وأشار إلى أن تخرج 658 طبيباً وطبيبة في الوطن منهم 97 من دول الخليج العربي ومصر وسوريا والأردن ولبنان وفلسطين والسودان وتونس وباكستان وأفغانستان وبريطانيا وروسيا والهند؛ تعطي صورة مستقبلية مشرقة لوجود كوادر صحية مؤهلة تأهيلاً عالياً، وتساعد على تطوير مستوى الخدمات الصحية.

عن admin

شاهد أيضاً

ممدوح حمزة يكشف ملابسات تدشين "الحركة المدنية الديمقراطية"

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *