الرئيسية / الاخبار / اليمن / حزب سلفي مصري يزور غزة
عبد الغفور يرأس وفدا يضم 11 من أعضاء حزب النور في زيارة لغزة تستغرق ثلاثة أيام (الجزيرة) وصل رئيس حزب النورالسلفي المصري عماد الدين عبد الغفور اليوم السبت، إلى قطاع غزة عبر معبر رفح في أول زيارة رسمية له للقطاع، وذلك استجابة لدعوة من حركة "المجاهدين" بالتنسيق مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والحكومة المقالة في القطاع.

حزب سلفي مصري يزور غزة


عبد الغفور يرأس وفدا يضم 11 من أعضاء حزب النور في زيارة لغزة تستغرق ثلاثة أيام (الجزيرة) وصل رئيس حزب النورالسلفي المصري عماد الدين عبد الغفور اليوم السبت، إلى قطاع غزة عبر معبر رفح في أول زيارة رسمية له للقطاع، وذلك استجابة لدعوة من حركة "المجاهدين" بالتنسيق مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والحكومة المقالة في القطاع. ويزور الوفد عددا من المناطق في قطاع غزة ويلتقي رئيس الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس إسماعيل هنيةوقيادات من الفصائل الفلسطينية. ويضم وفد حزب النور في زيارته التي تستغرق ثلاثة أيام إحدى عشرة شخصية.


من جهته قال المفوض الإعلامي لحركة المجاهدين الفلسطينية سالم عطا الله، إن زيارة عبد الغفور جاءت بدعوة من حركته بعد أن نسقت مع حماس والحكومة المقالة في قطاع غزة.

وأضاف أن الزيارة تأتي في هذا الوقت تأكيدا على متانة العلاقة التي تجمع الشعبين الأخوين المصري والفلسطيني, وعلى الدور المهم الذي لعبته وما زالت مصر الكنانة في القضية الفلسطينية.

وأوضح أن الهدف الأسمى الذي يجمع الحركتين وكل أصحاب التوجهات الإسلامية هو "تخليص بيت المقدس وأقصاه المبارك من براثن المحتل الصهيوني المجرم، على أساس أن فلسطين هي مركز الصراع الكوني بين الحق والباطل والخير والشر والإيمان والكفر".

المصدر: وكالات

عن admin

شاهد أيضاً

وزير العدل التركي يرد على تصريحات الجبير بشأن قضية خاشقجي

انتقد وزير العدل التركي، عبد الحميد غول، الاثنين، الموقف السعودي من التحقيقات التي تجريها بلاده في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.   وقال غول، في تصريحات للصحفيين، ترجمتها ، إن بلاده لم تر من الجانب السعودي موقفا بناء.   وأوضح أن بلاده لم تحصل على الدعم اللازم من الجانب السعودي في التحقيقات التي تجريها في قضية خاشقجي، وأن الرياض التزمت الصمت حيال المطالب التركية. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *