• الهجرة في عام 2019 وفق منظمة الأمم المتحدة

    وِفقاً للتقديرات الجديدة التي أصدرتها منظمة الأمم المتحدة في 17 أيلول (سبتمبر)  2019، وصل عدد المهاجرين في أنحاء العالم إلى 272 مليون شخص لِتبلغَ نسبتهم %3.5 من عدد سكان العالم؛ إذ ازداد عدد المهاجرين 51 مليون مهاجر عن عام 2010. ووِفق البيانات التي صدرت من قسم السكان التابع لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة DESA قُدِّر عدد المهاجرين حسب العمر، والجنس، والبلد الأصل كما هو موضح.فمن الناحية الإقليمية تستضيف أوروبا أكبر عدد من المهاجرين والذي يصل إلى 82 مليون مهاجر، تليها أميركا الشمالية التي بلغ عدد المهاجرين فيها 59 مليون، ثم إفريقيا الشمالية وآسيا الغربية 49 مليون مهاجر.أما على مستوى البلدان يستقر نصف المهاجرين تقريبًا في عشرة بلدان فقط، أولها الولايات المتحدة التي تستضيف 51 مليون مهاجر أي ما يعادل %19 من مجموع المهاجرين الكلي، في حين تحتل كل من ألمانيا والسعودية المرتبة الثانية والثالثة (13 مليون لكل منها).أما بلد المنشأ الخاص بالمهاجرين فإنَّ ثلثهم تقريبًا ينحدر من 10 بلدان، في مقدمتها الهند التي يعيش 18 مليون شخص خارجها، أما مهاجرو المكسيك فحصدوا المرتبة الثانية وذلك بما يقارب 12 مليون مهاجر، يتبعها الصين 11 مليون، والاتحاد الروسي 10 مليون، والجمهورية العربية السورية 8 مليون مهاجر.تشهد الهجرة القسرية تصاعدًا ملحوظًا؛ إذ ارتفع عدد اللاجئين وطالبو اللجوء بما يقارب 13 مليون، الذي يعادل تقريبًا ربع الارتفاع في عدد المهاجرين وذلك بين عامي 2010-2017. وتمثل كل من أفريقيا الجنوبية وآسيا الغربية %64 من طالبي اللجوء في أنحاء العالم، يليها دول أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بنسبة %21.وبالنظر إلى موضوع الهجرة من ناحية العمر، فقد كان مهاجرًا واحدًا من كل سبعة مهاجرين أصغر من عشرين عامًا، وفي عام  2019 أظهرت البيانات أنَّ 38 مليون مهاجر أي ما يعادل %14 من المهاجرين كانوا أصغر من 20 عامًا...

    أكمل القراءة »
  • طيران "الوفاق" يستهدف رتل عسكري لقوات حفتر بترهونة

  • دفاع مرشح رئاسة تونس "نبيل القروي" يشكك بقرار اعتقاله

  • أسرة "مرسي" تستنكر "حملة التشويه" التي يتعرض لها نجله