شبكة ابوشمس لوحة تحكم العضو تسجيل عضوية جديده   البحث في المنتدى


الشركة اليمنية لخدمات الويب


العودة   منتديات ابوشمس > >

ابوشمس بحوث ودراسات سياسية وعامة تجدون هنا كل ما تريدونه من الدراسات والبحوث والتحقيقات السياسية التي تهتم بعالمنا العربي والاسلامي والعلاقات الدولية

Tags: , ,

 
قديم 2010-08-22, 05:00 AM   #1
كاتب محترف
الصورة الرمزية ازال

ازال غير متواجد حالياً
بيانات اضافيه
 تاريخ التسجيل: 19 - 5 - 2007
 رقم العضوية : 116
 مشاركاتي : 13,822
 أخر زيارة : 2014-08-19 (09:15 PM)
 بمـــعــدل : 5.21 يوميا
 زيارات الملف الشخصي : 2992
 فترة الأقامة : 2651 يوم
 معدل التقييم : ازال جديد
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي شهداء وقتلة بقلم / عادل سليمان ، عصام سليمان



-


شهداء وقتلة بقلم عادل سليمان عصام


شهداء وقتلة بقلم / عادل سليمان ، عصام سليمان

شهداء وقتلة بقلم عادل سليمان عصام
شهداء وقتلة
بقلم / عادل سليمان ، عصام سليمان
محتويات
• ١ الإهداء
• ٢ مقدمة
• ٣ تحية لرجال مكتب قضايا التعذيب
• ٤ زملاء الصحافة الإعلام تعالوا إلى كلمة سواء ..!!
• ٥ نداء إلى مجلس الشعب
• ٦ نداء إلى لجنة حقوق الإنسان في مصر والأمم المتحدة
• ٧ نداء إلى مصطفى أمين
• ٨ الفصل الأول : السفاح الهارب شمس بدران
o ٨.١ هكذا كانت تحكم مصر
o ٨.٢ « شمس » يصرف ألف كرباج لمحام
o ٨.٣ هل صحيح أن معاش شمس بدران يحول إليه في لندن بالعملة الصعبة؟
o ٨.٤ وتجلى سبحانه في زنزانة
o ٨.٥ شمس بدران وقانون الأحكام العسكرية
o ٨.٦ شمس بدران يتحدى عبد الناصر
o ٨.٧ عبد الناصر في « شنطة عربية »
o ٨.٨ عندما قال « شمس » لعبد الناصر : أنت آخر من يتحدث عن الوطنية..!!
o ٨.٩ السفاح الهارب سرق أموال الشعب
• ٩ الفصل الثاني : فصول مأساة استشهاد إسماعيل الفيومي الحارس الخاص لعبد الناصر
o ٩.١ التمثيلية الملفقة
o ٩.٢ من دفتر السجن الحربي
o ٩.٣ المماليك الناصرية .. وصراع الحكم
o ٩.٤ بدأت الخطة المجنونة
o ٩.٥ الفيومي مع 20 لوح ثلج في فسقية الحربي
o ٩.٦ المشهد الحزين
o ٩.٧ يضربونه وهو ميت
o ٩.٨ شهود الرؤية ومقتل الفيومي
o ٩.٩ الجلاد «سامبو» في سطور
• ١٠ الفصل الثالث : راسم زهرة اللوتس على جسد ضحاياه!
o ١٠.١ مجرم بالميلاد
o ١٠.٢ نظرية الاستعداد الإجرامي وصفوت الروبي
o ١٠.٣ الأمباشي صفوت الروبي يعترف بجلده لواء بالجيش !!
o ١٠.٤ السلطة الفاسدة المفسدة
o ١٠.٥ شذوذ الروبي.. وزهرة اللوتس
o ١٠.٦ لحم المحامي نجس ..!=
• ١١ الفصل الرابع : أدلة جديدة على التعذيب في باستيل مصر
• ١٢ الفصل الخامس الميت الحي أو القتيل الهارب !
o ١٢.١ كيف كانت البداية
o ١٢.٢ حملة بربرية للمباحث الجنائية
o ١٢.٣ أسرة بدون عائلها في غابة وحوش
o ١٢.٤ الهامس المجهول وحكم بالموت وكلمة (لا) أيضا!!
o ١٢.٥ رحلة رعب تمهيدية
o ١٢.٦ الزنزانة 99 تتكلم
o ١٢.٧ حسن كفافي ... هو القاتل
• ١٣ الفصل السادس : القاتل الأسود زوج السويسرية الذي أذل المصريين
o ١٣.١ إجرام بقرار جمهوري
o ١٣.٢ مهمة قائد المباحث العسكرية تأديب الشعب المصري
o ١٣.٣ محامون في عشش الفراخ
o ١٣.٤ الانتقام من رجال وزارة التموين
o ١٣.٥ من الذي ساعد حسن خليل على الهرب؟
• ١٤ الفصل السابع : التعذيب مسئولية من...؟ الجلادين .. أم النظام الذي يحميهم؟
o ١٤.١ وما هي حدود مسئولية النظام العالمي...؟
o ١٤.٢ مطلوب معاهدة لخطر تعذيب الإنسان...!!
o ١٤.٣ لهذا الكتاب بقية
الإهداء
إلى السماء.... تبكي لهم.... وتبكي عليهم... تهتز لجرائمهم الشنعاء، وتفتح جنات الخلد لضحاياهم الأبرياء....!!
إلى السماء ... وهي تستقبل الشهداء وقتلتهم على حد سواء.....!!
إلى السماء ... وهي تستقبل بالرحمة والنور كل شهيد يشع جبينه بالضياء.
إلى السماء ...وهي تستقبل بالعذاب والحسرة قتلة الشهيد تجلل وجوهم ظلمة قتل الأبرياء...
إليها... تستلهمها الصبر... ونضرع إليها بالرحمة.....
والعفو... والغفران... حتى لمن لم يعرفوا في حياتهم الرحمن... وبالغوا في اقتراف كل صنوف العذاب... الهوان.. ضد الإنسان على أرض مصر...!!
إليها نطلب أن تسود على الأرض شريعة الرحمن... «ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب» صدق الله العظيم.
عادل سليمان.
مقتطفات من حوار شمس مع جمال عبد الناصر من كتاب شهداء وقتلة
شمس بدران وقانون الأحكام العسكرية

وبدأ شمس بدران مخططه للوصول إلى حكم مصر.. وذلك بالزحف من الجيش إلى القطاع المدني.. حيث كان له الدور الأول والأساسي في إصدار قانون الأحكام العسكرية في 23مايو سنة 1966.. وهو القانون الذي ألغي في عام 1968.. وهذا القانون وضع حكم الدولة في أيدي الشرطة العسكرية, والمباحث الجنائية العسكرية التي كان يرأسها حسن خليل أحد صنائع شمس بدران والذي سبق أن أستصدر له شمس قرارا جمهوريا باستثنائه من قوانين الجيش لزواجه من أجنبية..!!

المهم أنه بمقتضى هذا القانون كان للشرطة العكسرية، والمباحث الجنائية العسكرية سلطة الضبطية القضائية بالنسبة للمدنيين، وبمقتضى هذا القانون أيضا كانت تتولى سلطات التحقيق العسكرية والمحاكم العسكرية كل القضايا التي يكون طرفا فيها أحد العسكريين، أو حتى تقع وقائعها في مكان يشغله العسكريون.. سواء كان مؤسسة أو مصنعا أو سفينة أو مركبة, بل وكل قضايا النزاع إذا كان أحد أطرافها من العسكريين.

ولأن القانون بصورته هذه يلغي اختصاص المحاكم المدينة في أغلب القضايا، ويجعل دورها ثانويا.. فقد أفتى مستشار عبد الناصر الأستاذ المرحوم محمد فهمي السيد عندما عرض عليه القانون ليقول رأيه فيه قبل أن يوقعه عبد الناصر بضرورة إدخال بعض التعديلات الجوهرية على مشروع القانون قبل توقيعه لكي تستقيم الأمور.. وحتى لا يصبح دور المحاكم المدنية ثانويا.. ولكي لا تتدخل الشرطة العسكرية, والمباحث الجنائية في كل صغيرة وكبيرة في حياة المدنيين.

وهذا ما قاله مستشار الرئيس القانوني في مشروع القانون قبل أن يوقعه الرئيس.

ولأن مشروع القانون بصيغته هذه كان مصدره مكتب المشير عبد الحكيم عامر.. فقد أمر جمال عبد الناصر بإرسال التعديل إلى مكتب المشير.

ولكن شمس بدران ذهب إلى جمال عبد الناصر واستطاع أن يحصل على توقيعه على مشروع القانون الأصلي، ودون إدخال أي من التعديلات التي اقترحها المستشار القانوني للرئيس !! كيف حدث هذا..؟ تلك بعض جوانب الضعف في شخصية عبد الناصر، والقوة في شخصية شمس بدران...!!


شمس بدران يتحدى عبد الناصر

والتساؤل المطروح هو: لماذا وافق عبد الناصر أن يوقع مشروع القانون لشمس بدران بدون إدخال أي من التعديلات التي اقترحها مستشاره القانوني الأستاذ المرحوم محمد فهمي السيد..؟!

هل لأن شمس بدران كان قد استفحل خطره بصورة تجعل الكل يخشاه، ويطيعه، وينفذ ما يريده.. أن منير حافظ يقول:

«لقد أمر جمال عبد الناصر بالإفراج عن المعتقل الذي قدم بلاغا إلى مكتبه ضد زينب الغزالي ومع ذلك فقد طال اعتقاله مدة ستة شهور.. وأن المعتقل ذكر بعد الإفراج عنه أن شمس بدران هو الذي كان يحقق معه وأن السؤال الوحيد الذي وجهه إليه: لماذا توجهت بمعلوماتك إلى مكتب الرئيس... ولم تتوجه بها إلى القيادة أو الشرطة العسكرية؟!

وأنهم عندما قرروا الإفراج عنه «يقصد شمس وأتباعه» هددوه بأفظع مما جرى له إذا ما عاود اتصاله بمكتب الرئيس، أو حتى حكي ما شاهده في أثناء اعتقاله...


عبد الناصر في « شنطة عربية »

هكذا كان «شمس بدران» ينفذ ما يريده هو وليس ما يريده الآخرون منه.. حتى ولو كان هؤلاء الآخرون هم شخص رئيس الجمهورية ذاته... فقد وصل الأمر بشمس بدران وتحديه لرئيس الجمهورية آنذاك إلى أنه بعد هزيمة يونيه 1967، وتنحية المشير عبد الحكيم عامر عن قيادة القوات المسلحة ... اجتمع باتباع المشير المبعدين أيضا عن السلطة وبدأ معهم الخطة لإعادة مشيرهم إلى الحكم مرة ثانية. وبالقوة .. وبالفعل وضعوا الخطة .. كانت بسيطة في مضمونها .. وأيضا في تنفيذها.. فقد اتفقوا على أن يقوم «شمس بدارن» بزيارة عبد الناصر بدعوة إصلاح ما بينه وبين المشير وسوف يترك سيارته بالقرب من الباب الداخلي وفي داخل السيارة سوف يختبئ أثنان بالبنادق السريعة الطلقات وكالعادة عندما تنتهي الزيارة سوف يقوم جمال عبد الناصر بتوديع شمس إلى الباب الداخلي، وأيضا سوف يقترب من السيارة وهو يصافح شمس، وفي هذا الوقت يخرج المختبئان من حقيبة السيارة, ويرغمان عبد الناصر ومعهم شمس على دخول السيارة، التي تنطلق بهم فورا إلى بيت المشير... وأنهى شمس كلامه قائلا: لازم أجبهلكم في شنطة العربية..!!

ملحوظة: نفس أسلوب قاطعي الطرق ولصوص شيكاغو..!!


عندما قال « شمس » لعبد الناصر : أنت آخر من يتحدث عن الوطنية..!!

وشاء القدر ألا تتم الخطة.. خطف عبد الناصر في شنطة سيارة شمس بدران، وأن يكون بين الذين حضروا اجتماع وضع الخطة «جاسوس» لعبد الناصر.. ويوصل الجاسوس الخطة لعبد الناصر.. ويقول أن صاحبها وواضعها هو «شمس» ووافقه عليها الجميع.

ويستدعي عبد الناصر شمس ويقول له: ما هذا الذي تصنعه أنت والمشير يا شمس.. لماذا تلتقي «بفلان» وتطلب منه أن يقف بجوار المشير وتطلب منه التنسيق معكم... ثم لماذا تلتقي «بفلان» ليلا وفي سرية وحذر كاملين.. وتتحدثون عن ضرورة تحريك الجيش لإعادة المشير ثم لماذا عقدتم يوم «كذا» الساعة 3 مساء اجتماعا سريا في منزل إحدى المغنيات ضم معظم زملاء دفعتك... وتعاهدتم على ضرورة عودة المشير.. ووقف أحد الضباط وقال: أنه سيكون عار علينا جميعا أن يحال المشير إلى استيداع ولا نتحرك لإعادته..لقد كان رجلا معنا جميعا.. وقد آن الأوان..لأن نرد له بعضا من جميله علينا.. وقلت أنت في هذا الاجتماع أن الكلمات الإنشائية لا تكفي.. وإنما المطلوب هو عمل جاد وحاسم.. حتى يفيق عبد الناصر ... ويعرف قيمة المشير وقدره بيننا .. ثم إنك يا شمس ...ترسم الخطط للوحدات العسكرية لقلب نظام الحكم وإعادة عبد الحكيم إلى القيادة مرة أخرى هل يرضيك يا شمس أن نبدو أمام الشعب في صورة عصابة تتآمر على بعضها البعض .. أنا لم أتخذ ضدكم أي إجراء . وتركت لكم كل المميزات التي حصلتم عليها.....فلماذا هذا كله.. ليه كده يا شمس..؟!!
شهداء وقتلة بقلم عادل سليمان عصام



ويرد شمس بدران قائلا:

«أنت تعرف أن زميلنا ... متزوج من المغنية... وأننا كثيرا ما نقضي سهراتنا عندها، أما أن يتحدث بعضنا في لحظة حماس عن جميل المشير علينا جميعا فذلك لا يشكل مؤامرة... وأنا قلت لمن كانوا معنا في السهرة:هل تريدون عودة المشير حقيقة.. أو أن المسألة مسألة كلام وتهريج...إذا كنتم تريدون عودته حقيقة فاتخذوا من الأسباب والوسائل ما يمكنكم من ذلك وأنتم تملكونها ..وإذا لم تكونوا تريدون.. والمسألة لا تخرج عن كونها كلاما إنشائيا وحماسيا نعلم جميعا أنه سيصل إلى المشير .. فاتركوا عبد الناصر يتفرغ لإعادة ترتيب الأوضاع بما يحقق سيطرته الكاملة على الموقف.. ولا تزعجوه بما تقولون وتسببوا له البلبلة أما حكاية صدقي محمود فأنت تعرف القصة جيدا... وتعرف ما صنعته في هذا الشأن لقد كنت تلجأ إلى الإيقاع بيننا وتطلب من البعض منا أن يهاجم سلطات البعض الآخر، ويطالب بالحد منها، ثم تقول أنت للطرف الآخر، إن هذا الاعتداء على سلطته اعتداء على شخصه قبل كل شيء وبالتالي فإن أي تنازل منه يعتبر ضعفا في شخصيته، وهكذا تغذي كلا من الطرفين بأفكار معينة حتى تصل الأمور إلى طريق مسدود.. وهنا تبرز أنت تمسك بخيوط الموقف، وتبدو أمام الكل بأنك على الحياد وأن الآخرين يضعونك في المواقف الحرجة, ويضيعون وقتك بخلافاتهم، وتفرض الحلول التي تراها ملائمة لمصالحك، والتي تتيح لك القضاء على كل من يفكر في التمرد عليك، عن طريق إثارة الخلاف بينه وبين الآخرين تبقى أنت في القمة, لا يجرؤ أحد على الاقتراب منك، فلديهم صراعاتهم مع مراكز القوى الأخرى الموجودة في الدولة، والأخطر من ذلك –وأنت سيد العارفين- أنك تجتمع بالطرف المهزوم، وتوحي إليه عن طريق رجالك، أنك حزين جدا من أجله –مع أنك الذي صنعت الحل- ثم تنصح بالدخول في معركة جديدة وسيضمن أنك ستقف ضد الطرف الآخر، وتعوضه عن هزيمته، وهكذا تستمر اللعبة.... أما عن المسسؤلية عن حرب يونيو، فأنت تعرف على من تقع المسئولية أنت يا عبد الناصر تعرف الحقيقة كاملة.. لماذا تحاول إخفاءها .. إن التاريخ سوف يحكي هذا كله...وأراك تبتسم ساخرا..وأعرف أنك تتساءل بينك وبين نفسك: منذ متى يجرؤ شمس على الحديث إلى بهذه الصورة... ومنذ متى بدأ شمس يتحدث عن الحقائق، وعن حكم التاريخ، وهو لو كان حقيقة يعرف حكم التاريخ لما قام بالأعمال التي قام بها أثناء وجوده في السلطة، أعترف أن السلطة تصيب الإنسان بالعجرفة... أما حديثك عن عدم معاملتنا بالقسوة فليس تفضلا منك كما تحاول أن توهمني فأنا أعرف أصول اللعبة جيدا.. بل إنك لا تجرؤ على القبض علينا وتعذيبنا لأن لنا قوى تحبنا داخل الجيش لن تسمح بحدوث هذا وستنقلب الأمور ضدك.. وأما محاولتك إيهامي أيضا بأنك تعرف تحركاتنا باليوم والساعة والمكان فهي لعبة مكشوفة لأنك لا تعرف الحقيقة والدليل هو استدعائي.. هل تريد منا أن نكون صرحاء أو نلف على بعضنا.

ويرد عبد الناصر:

يا شمس.. إنني أعلم أنك تتحرك من خلال تنظيمك السري في الجيش، وأنت تعتمد على أفراد دفعتك الذين عينتهم في المراكز الحساسة وفي الوحدات المختلفة والأفرع المختلفة.. وأنت تعلم يا شمس، أنه لابد من إجهاض هذه التنظيمات.. فمن غير الممكن أن تظل هذه الخلايا بعيدة عن أعين القادة ...ومتصلة بك، وأنت خارج الخدمة، وإنني أقول لك الصدق إنني أعلم بكل أعضائها.. لذلك أطلب منك أسماء أعضاء تنظيمك كلها لتتم مواجهتهم بأحد أمرين: أما أن يقطعوا صلتهم بك، أو يحالوا إلى التقاعد.. إنني أطلب هذا وأنا أعلم مسبقا احتمال رفضك بأسلوب ما. لكن انظر إلى الأمر مع اعتبار الوطن- نظرة إنسانية. وإذا لم أعرف من هم أعضاءك بالضبط فسوف تجدني مضطرا إلى إحالة كل أفراد دفعتك إلى التقاعد، تأمينا للقوات المسلحة، وحفاظا على الوحدة الوطنية.

ويرد شمس بدران:

مش قلت لك بلاش اللف والدوران وتعالى نبقى صراح كده مع بعض.. لكن أيه حكاية الاعتبار الوطني دي.. أنت لسه متأثر بكلام هيكل برضه.. أنت أخر واحد يحق له أن يتحدث عن الاعتبار الوطني والوحدة الوطنية.. ثم ما هذا التهديد بإحالة كل أفراد دفعتي إلى التقاعد.. أنا لا أكل من هذه التهديدات.. أرم ورقك بصراحة... ماذا تريد بالضبط؟ سوف أحكي لك الاتفاقات التي تمت بيننا، وضربت بها عرض الحائط عندما استرددت قوتك، من يضمن لي ألا تفعل نفس الشيء مرة أخرى، ألم نتفق –أنا وأنت وعبد الحكيم- على أن أتولى رئاسة الجمهورية وكان ذلك يوم 8يونيو 1967.. ثم بعد أيام التقينا لتعرض علي رئاسة الوزراء.. حديثنا .. أسمع .. في يوم «كذا» حدث «كذا».....واستمر شمس يسرد وقائع بينه وبين عبد الناصر والمشير... وامتد الحوار.. والحوار أن دل على شيء فإنما يدل بالدرجة الأولى على مدى ما وصل إليه غرور شمس بدران بنفسه وثقته بقوته.. وكيف أن غروره ..وثقته في قوته كان هدفهما حكم مصر بأية وسيلة..!

ومن أجل حكم مصر لم يتورع عن قتل وتعذيب الضحايا في «باستيل مصر الحربي»...

ومن اجل هذا الهدف اللعين.... كان لشمس ضحية في كل قرية وكل مدينة.. وربما كل حي.. وكل شارع.. وفي كل كفر من كفور مصر ونجوعها.. بطولها وعرضها... كم حطم الأسس واللوعة قلوب الأمهات والزوجات المصريات بسبب ما حدث لعائلهن أو لأبنهن... والسبب كان دائما «شمس بدران» .. أو أخاه في الإجرام صلاح نصر ومعهما زبانيتهما وجلادوهما العديدون.. الذين يجب ألا يفلتوا من يد العدالة والقانون.

فحتى لا تتكر المأساة على أرض الكنانة ثانية.. المأساة التي ما زلنا نعاني من آثارها حتى اليوم ...وحتى لا نرى بعد اليوم أبناء صهيون يدنسون باحتلالهم أرض سيناء الطاهرة... يجب أن ينزل بالجلادين العقاب الرادع لأنهم الذين استهانوا بالإنسان المصري.. .فهزموا مصر كلها.. بئس ما فعلوا. ويبقى القاتل صغيرا:

يبقى القاتل صغيرا حتى وإن وصل إلى أرفع الدرجات ويبقى المجرم حقيرا حتى وأن أقتعد أعلى الكراسي، وأكثرها أبهة وعظمة، وسيظل الأمر كذلك بالنسبة لشمس بدران وزير الحربية السابق، والذي كان واحدا من قلائل قادوا مصر في فترة حالكة السواد من تاريخا بالحديد والنار... عذبوا أبناءها... وفضحوا أعراضها.. وهتكوا ستر كل قيمة شريفة وطاهرة ورثها هذا البلد الأمين منذ أقدم العصور عن أجداد عرفوا علم الأخلاق يوم كانت البشرية لا تعرف أي نوع من الحضارة ولا الأخلاق. فهل جاء اليوم الذي يصبح فيه صانعوا علم الأخلاق هم مدمروه؟ أم أننا سنضرب بقوة على يد كل ابن عاق تمتد بالخراب لتراث أمتنا من القيم الحضارية والأخلاقية التي ورثناها عن أعظم الأجداد... أننا إن فعلنا نجونا.. وإن لم نفعل فما تزال الهوة السحيقة فاغرة فاها اللعين...!!

رابط الكتاب :شهداء وقتلة بقلم عادل سليمان عصام
شهداء وقتلة بقلم عادل سليمان عصام






ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


من مواضيع ازال
شهداء وقتلة بقلم / عادل سليمان ، عصام سليمان
كتاب حقيقة الخلاف بين الإخوان المسلمون وعبد الناصر يرويها محمد حامد ابوالنصر
مذبحة ليمان طرة عام 1957م بقلم الأستاذ مصطفي المصيلحي
رسائل الإمام حسن البنا إلى أبيه بقلم الاستاذ :جمال البنا
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لماذا, المصدر, الخطة, العسكرية, الفصل, الناصر, القانون, بدران, سليمان, عندما

شباب التغيير rss aboshams froums جديد البرامج والانترنت والكمبيوتر وبرامج الصيانه والحماية rss abishams froums جديد الاناشيد الاسلامية الام بي ثري و mp3 جديد ساحة الجرافكس والتصميم والفوتوشوب والسويتش ماكس

الساعة الآن 09:01 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.