شبكة ابوشمس لوحة تحكم العضو تسجيل عضوية جديده   البحث في المنتدى


الشركة اليمنية لخدمات الويب


العودة   منتديات ابوشمس > >

دراسات وبحوث ادارة ومحاسبة واحصاء يختص في البحوث والدراسات في المجالات الادارية والمحاسبية والاحصاء

 
قديم 2013-04-20, 02:05 PM   #1
كاتب خيالي
الصورة الرمزية بنت فلسطين

بنت فلسطين غير متواجد حالياً
بيانات اضافيه
 تاريخ التسجيل: 14 - 4 - 2007
 رقم العضوية : 8
 مشاركاتي : 34,078
 أخر زيارة : 2014-10-22 (11:31 PM)
 بمـــعــدل : 12.26 يوميا
 زيارات الملف الشخصي : 8209
 فترة الأقامة : 2779 يوم
 معدل التقييم : بنت فلسطين جديد
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي إهلاك الإصول الثابتة



-


إهلاك الإصول الثابتة


إهلاك الإصول الثابتة

هناك بعض الأمور التي يجب التركيز عيلها عند التكلم عن الإهلاك وهي : -
1- طبيعة الإهلاك
2- أسباب الإهلاك
3- العوامل التي تؤثر على حساب الإهلاك
4- الهدف من المحاسبة عن الإهلاك
5- طرق تحديد الإهلاك
6- المعالجة المحاسبية لقسط الإهلاك
7- مشكلات خاصة مرتبطة بالإهلاك


أولاً : طبيعة الإهلاك

- تعتبر الإصول بمثابة خدمات ومنافع إقتصادية مجمعة تستفيد منها فترات محاسبية ممتالية .
- يقصد بالإهلاك عملية توزيع تكلفة الأصل على عدد سنوات عمرة الإقتصادي أ, الإنتاجي .

× الإهلاك يتمثل في العملية التي يتم بمقتضاها توزيع تكلفة الأصل الثابت على الفترات التي يتوقع أن تستفيد من خدمات الأصل وذلك تطبيقاً لمبدأ المقابلة
× الإهلاك هو توزيع لتكلفة الأصل على حياتة الإنتاجية على أساس أن تكلفة أي أصل بمثابة تكاليف الخدمات التي يؤديها الأصل خلال حياتة الإنتاجية من الناحية الإقتصادية

مثال
الإهلاك هو التحميل المنتظم للقيمة القابلة للإهلاك من الأصل الثابت على فترات العمر الإفتراضي له
بدأت منشأة سارة أعمالها التجارية بالإصول التالية : -
6000 ج م أثاث 10,000 بضاعة 8000 خزينة
وخلال العام قامت المنشأة بالأتي
- بيع نصف البضاعة بمبلغ 8000 نصفها نقداً والباقي على الحساب
- سداد المصروفات المختلفة الخاصة بالمنشأة 2000 ج م
لو قمنا بتصوير الميزانية في نهاية العام ستكون على النحو التالي
منشأة سارة
الميزانية في 31/12/2010

أصول ثابتة حقوق ملكية

6000 أثاث 24000 رأس المال
أصول متداولة 1000 صافي الربح
5000 بضاعة
10,000 خزينة
4000 مدينون

25,000 25,000

لو نظرنا إلى هذه الميزانية سنجد أن هناك ربح بمبلغ 1000 ج .م
لكن لو نظرنا فعلياً سنجد أن الربح ليس 1000 ولكن لو خصمنا قيمة إهلاك الأثاث بفرض أن عمر الأثاث 10 سنوات سيكون الإهلاك لهذا الأصل خلال العام 600 وبالتالي فإن الربح أصبح 400 ج.م بدل 1000 ج . م
وسيكون هذا شكل الميزانية بعد حساب الإهلاك

منشأة سارة
الميزانية في 31/12/2010

أصول ثابتة حقوق ملكية

6000 أثاث 24000 رأس المال
600 - إهلاك
5400 400 صافي الربح
أصول متداولة
5000 بضاعة
10,000 خزينة
4000 مدينون
19,000

24,400 24,400

ثانياً : أسباب الإهلاك

تنقسم الإسباب إلى
عوامل داخلية عوامل خارجية
العوامل الداخلية
تتمثل في إستخدام الأصل في العمر والإنتاج مما يؤدي إلى تدهور الأصل على مدار الزمن ، بسبب الإستخدام من جهة وبسبب العوامل الطبيعة والجوية من جهة أخرى ، في مثل الإصول المتناقصة كالمناجم وآبار البترول التي يتم إستهلاكها على أساس معدل النفاذ . أي ان النفاذ من أسباب الإهلاك لانها كلما إستغلت وإستخرج جزء من محتوياتها كلما أدى ذلك إلى نقص في هذه الإصول .
العوامل الخارجية
وهي العوامل التي تحدث بعيدة عن إستخدام الأصل

تنقسم الإسباب إلى

مضي المدة التقادم

مضي المدة
يمكن النظر إلى هذا السبب من زاويتين : -

- هذا في حال أن الشركة مثلاً تملك مباني على أرض يمتلكها الغير ، في هذه الحالة قيمة المبنى تتناقص بإنقضاء المدة وبعدها تؤول الأرض إلى المؤجر ، من أجل ذلك تحتسب إهلاك المباني على أساس توزيع تكلفتها على المدة المنصوص عليها في عقد الإيجار .

- والحالة الثانية هي عدم إستخدام الأصل يؤدي إلى إهلاكة نتيجة العوامل الطبيعية التي يتعرض لها ، فقد تصدأ الآلات ويصبح من غير الممكن إستعمالها بالرغم من عدم إستخدامها في الإنتاج ولكن لمجرد مرور الوقت وتعرضها للعوامل الطبيعية ، ويراعي في هذه الحالة أن يكون قسط الإهلاك الناتج عن مرور الوقت بمعدل أقل من المعدل العادي الذي يحسب في حالة الإستعمال .

التقادم
يقصد بالتقادم أن الأصل يصبح إستخدامة غير إقتصادي نظراً لظهور إكتشافات أو أختراعات جديدة لها كفاية إنتاجية أكبر إلى درجة يكون من الأفضل للوحدة ان تضحي بالأصل القديم الذي من الممكن إستعمالة لمدة طويلة مقبلة ، ففي هذه الحالة يحسب الإهلاك لتغطية هذا السبب وتضاف نسبة معدل الإهلاك العادي الذي يغطي الإستعمال ، فمثلاً إذا كان معدل نسبة الإهلاك للآلات 20% فيجب أن ترتفع النسبة لمواجهة التقادم وتكون 30 %
في مثل هذه الحالة يجب الأخذ في الإعتبار مجموعة من العوامل مثل ظروف الأصل ، ظروف المنشأة ، ظروف الدولة ، التي توجد بها المنشأة
أيضاً قد يلحق التقادم بالإصل نتيجة إنخفاض الطلب على السلع التي تقوم بإنتاجها المنشأة بواسطة هذا الأصل
يساعد التقادم بدرجة كبيرة على وضع لحياة عديد من الأصول الثابلة للإهلاك بدرجة أكبر من الإستخدام ، هذا ولا تحاول الإجراءات المحاسبية الحالية فصل الإهلاك الناتج عن الإستخدام وذلك الناتج عن التقادم ومضي المدة ذلك لأن تلك الإجراءات تهدف إلى تخصيص تكلفة الأصل على الفترات التي يؤدي فيها خدمات ، وذلك دون النظر إلى ما إذا كان التقادم أو مضي المدة أو الإستخدام هو العامل الحاسم في وضع حد لنهاية حياة الاصل .

ثالثاً : - العوامل التي تؤثر في حساب الإهلاك

توجد أربعة عوامل تؤثر في إحتساب قسط الإهلاك السنوي للأصل الثابت وهي : -
× تكلفة الأصل .
× العمر الإقتصادي للأصل .
× قيمة الخردة .
× الطريقة المستخدمة لتوزيع التكلفة على العمر الإنتاجي .

تكلفة الأصل .
أساس حساب الأهلاك هو تكلفة الأصل ، وهي تشمل كما أشرنا سابقاً في الحصول على الأصل بالشراء يرجى الرجوع إليه للتذكر بما أشرنا إليه سابقا ً .

العمر الإقتصادي للأصل .

يقصد به عدد السنوات أو الساعات المقدرة لإستمرار الأصل في الإنتاج إنتاجا ً إقتصاديا ً ، ويعني ذلك أن العبرة في تحديد العمر الإقتصادي ليس بالوجود المادي للأصل ولكن بالقدرة على الأداء بكفاءة .

ما يجب الإنتباه له عند تحديد العمر الإقتصادي للأصل :

- الصيانة والعناية التي ستعطي للأصل " لأنها ستطيل في عمر الأصل "
- مراعاة عنصر التقادم أي إنتهاء صيانته الإقتصادية

وقد ذكر المعيار المصري رقم 10 العوامل التي يجب أخذها في الحسبان عند تحديد العمر الإقتصادي للأصل وهي على النحو التالي : -

- الإستخدام المتوقع للأصل من قبل المنشأة ، ويقدر هذا الإستخدام في ضوء الطاقة والمخرجات المتوقعة من الأصل
- التاكد المادي المتوقع الذي يعتمد على عوامل التشغيل مثل عدد الورديات التي تستخدم فيها الأصل وبرامج المنشأة للإصلاح والصيانة والمحافظة على الأصل في حالة عدم إستخدامة للإنتاج
- التقادم الفني الناتج عن التعيير و التقدم في الإنتاج أو تغيير الطلب على المنتج أو الخدمة الناتجة عن إستخدام الأصل .
- القيود القانونية أو ما في حكمها على إستخدام الأصل مثل تاريخ إنتهاء إستخدام الأصول المستأجرة .

الخردة .

يقصد بها قيمة الأصل في نهاية عمرة الإقتصادي ، إذ إنه مهما إستهلك الأصل وأصبح إستخدامة في الإنتاج عديم الفائدة إلا إنه يظل له قيمة ضئيلة " خردة أو نفاية "

- تعددت الاراء بشأن أخذ قيمة الخردة في الحسبان عند حساب قسط الإهلاك السنوي ، لكني سأكتفي بما ذكره المعيار المصري رقم ( 10 ) والذي يقوم على الإسس التالية :

¡ تحسب قيمة الإهلاك بعد خصم القيمة التخريدية له ، وفي الحياة العملية غالباً ما تكون القيمة التخريدية للأصل غير ذات قيمة ولذا لاتؤثر على حساب قيمة الأهلاك ، وعند إستخدام المعالجة القياسية لتقييم الأصول الثابتة وتكون القيمة التخريدية ذات قيمة مؤثرة فيتم حسابها عند تاريخ إقتنا الأصل ولا يتم زيادتها لاحقاً نتيجة لزيادة الاسعار ، أما عن إستخدام المعالجة المحاسبية البديلة والمسموح بها يتم إعادة إحتساب القيمة التخريدية على القيمة المقدرة في هذا التاريخ للأصول المماثلة التي وصلت إلى نهاية عمرها الإفتراضي والتي إستخدمت في ظروف مماثلة للأصل وموضوع التقييم .
¡ إذا نتج عن شراء الأصل إلتزام المنشاة بتكالبف فك الأصل أو إعادة الحال إلى ما كان علية عند إنتهاء العمر الإنتاجي للأصل فيتم معالجة هذه التكاليف على أنها مصروفات تحمل على مدار عمل الأصل من خلال : إما خصم التكلفة المقدرة عند تحديد القيمة التخريدية للأصل وبالتالي زيادة مصروف الأهلاك السنوي وإما تحميل التكلفة كمصروف مستقل بطريقة منتظمة على مدار عمر الأصل الإفتراضي بحيث يتم إظهار الإلتزام بهذه التكاليف بالكامل في نهاية العمر الإفتراضي للأصل .
¡ وفي النهاية نود الإشارة إلى أنه عند تحديد القيمة القابلة للإهلاك يجب إستبعاد الإيرادات الناتجة عن الأصل كخردة من تكلفة الأصل ، وأنه في حال تحمل المنشاة لنفقات معينة للتخلص منه فإنه يجب خصمها عن القيمة المقدرة للأصل كخردة وبحيث يكون الناتج هو صافي قيمة الخردة .

الطريقة المستخدمة لتوزيع التكلفة على العمر الإنتاجي .

هذا الجزء سنتكلم عنه بالتفصيل في البند الخامس من إهلاك الإصول الثابتة

رابعا ً : - الهدف من المحاسبة عن الإهلاك

الأهلاك يعتبر تكلفة من التكاليف الخاصة بالإنتاج مقابل النقص التدريجي المستمر في قيمة الأصل الثابت نتيجة الإستعمال أو مضي المدة أو ظهور إختراعات حديثة ، بالرغم من ذلك إلا أن هناك أهدف أساسية لإحتساب الإهلاك من أهمها : -

1- إحتساب الأعباء الحقيقية التي تحملتها المنشأة خلال السنة المالية بصرف النظر عن نتيجة عمليات المنشاة من ربح وخسارة وذلك عن طريق تحميل الحسابات الختامية خلال السنوات المتتالية بقيمة الأقساط الأصول التي تملكها المنشاة .
2- تدبير الأموال اللازمة لإستبدال الأصول الثابتة : فالأصل الثابت الصحيح يصبح في نهاية عمرة الإنتاجي غير صالح للعمل والإنتاج وتحقيق الربح .

خامساً : طرق حساب قسط الإهلاك

يوجد 7 طرق لحساب قسط الإهلاك وهي كالتالي : -

طريقة القسط الثابت طريقة القسط المتناقص طريقة وحدة النشاط طريقة إعادة التقدير طريقة الدفعة السنوية

طريقة الإستبعاد والإحلال طريقة الإهلاك الجماعي أو المركب
أولاً : - طريقة القسط الثابت

تعتبر طريقة القسط الثابت من أسهل طرق الإهلاك ومن أكثرها إستخداما ً في الحياة العملية ، وفي هذه الطريقة يتم تخصيص تكلفة الأص على سنوات الحياة الإنتاجية بالتساوي

تكلفة الأصل – القيمة المقدرة للخردة
القسط السنوي =
العمر الإنتاجي

ويمكن تحديد قسط الإهلاك في صورة نسبة مئوية من خلال : -

القسط
النسبة المئوية لقسط الإهلاك100


مثال


التكلفة

إشترت شركة المـــــراد للمواد الغذائية في 1/1 2000 آلة بمبلغ 35,000 ج.م ، وبلغت مصاريف السمسرة 1000 ج.م ، وتم دفع مصاريف تركيب 4000 ج.م ، وقد قدر العمر الإنتاجي أو الإقتصادي للآله بخمس سنوات ، كما تقدر الخردة في نهاية العمر الإنتاجي بمبلغ 10,000 ج.م .

المطلوب
تحديد قسط الإهلاك السنوي للآله بطريقة القسط الثابت وكذلك النسبة المئوية .

تكلفة الآله = 35,000 + 1000+ 4000 = 40,000

تكلفة الأصل – القيمة المقدرة للخردة 40,000 – 10,000
القسط السنوي = =
العمر الإنتاجي 5
6000
النسبة المئوية لقسط الإهلاك = x 100 = 15 %
40,000

وبإستخدام قسط الإهلاك على أساس النسبة المئوية فإن ما يتبقى من الأصل في نهاية العمر الإنتاجي سيكون مساوياً لقيمة الخردة

قسط الإهلاك السنوي = 40,000 x 15 % = 6000 ج.م
مجموع أقساط الإهلاك = 6000 x 5 = 30,000 ج.م

قيمة الآلة في نهاية العمر الإنتاجي = 40,000 – 30,000 = 10,000 ج.م


ملاحظة

- أما إذا لم يكن هناك خرة للأصل فسيوزع تكلفة الأصل بالكامل على عدد سنوات العمر الإنتاجي

جدول إهلاك الآلة


السنة

أساس الإستهلاك

المعدل %

القسط

القيمة الدفترية أخر العام

2000

40,000.000

15%

6,000.000

34,000.000

2001

40,000.000

15%

6,000.000

28,000.000

2002

40,000.000

15%

6,000.000

22,000.000

2003

40,000.000

15%

6,000.000

16,000.000

2004

40,000.000

15%

6,000.000

10,000.000

ملاحظات على إستخدام القسط الثابت

× إساس الإهلاك لا يتغير طوال فترة العمر الإنتاجي ما لم يتم إضافات على الأصل .
إهلاك الإصول الثابتة


×
بعضالمزايا

أن المعدل ، والقسط ثابت ما لم يتم إضافات على الأصول .

× سهولة إجراءاتها .
× سهولة فهمها من قبل معدي القوائم المالية وكذلك مستخدميها .
× مناسبتها للإصول التي يتعرض فيها الأصول للتقادم التدريجي بمرور الزمن والذي يؤدي إلى تناقص الخدمات المتوقعة منه بمعدل ثابت خلال عمرة الإنتاجي كما فيحالة المباني .
× تحقيق العدالة في توزيع عبء الإهلاك حيث يتم تحميل الحسابات الختامية بمبلغ ثابت .

الإنتقادات الموجة لهذا هذه الطريقة

× عدم واقعية الإفتراضات التي تقوم عليها ، فهذه الطريقة تفرض ثبات المنافع التي يحققها الأصل ، وهذا بلا شك غير واقعي .
× صعوبة التطبيق في حالة زيادة الأصل أو النقص ، حيث إنه يجب حساب إهلاك الأصل على حدة والزيادة على حدة .
ثانياً : - طريقة القسط المتناقص

يتم إحتساب الإهلاك بطريقة القسط المتناقص كنسبة ثابتة من صافي القيمة الدفترية لأصل في بداية الفترة المالية ، ونظراً لتناقص صافي القيمة من سنة إلى أخرى نتيجة الإهلاك فإن قيمة قسط الإهلاك السنوي في السنة الأولى تكون أكبر من السنوات التي تليها .

مثال

إشترت منشاة سيارة بمبلغ 95,000 ج.م ، وبلغت مصاريف التسجيل والترخيص 3000 ج.م ، ومصاريف تركيب صندوق عليها لإستخدامها في نقل البضاعة 2000 ج.م فإذا إفترض أنها تستهلك بـ 20% قسط متناقص .

المطلوب
إحتساب أقساط الإهلاك عن السنوات الأربعة الأولى : -

قسط إهلاك السنة الأولى = 100,000 X 20% = 20,000 ج.م
قسط إهلاك السنة الثانية ( 100,000 – 20,000 ) X 20% = 16,000 ج.م
قسط إهلاك السنة الثالثة ( 80,000 – 16,000 ) X 20% = 12,800 ج.م
قسط إهلاك السنة الرابعة ( 64,000 – 12,800 ) X 20% = 10,240 ج.م

ثالثاً : - طريقة وحدة النشاط
تقوم هذه الطريقة غيى فرض مواد إرتباطية قيمة الإهلاك بنشاط الأصل وليس بالفترة الزمنية ، من المعروف أن هناك العديد من الأسس التي يمكن من خلالها التعبير عن نشاط الأصل مثل عدد الوحدات التي ينتجها الأصل أو عدد ساعات التشغيل .

وطبقا ً لهذه الطريقة يتم تحديد قسط الغهلاك كالتالي :
قسط الإهلاك = معدل الإهلاك لوحدة النشاط x عدد وحدات النشاط الفعلية خلال الفترة

تكلفة الأصل – القيكة المقدرة للخردة
معدل الإهلاك لوحدة النشاط =


مثال

إجمالي وحدات النشاط المقدرة خلال عمر الأصل الإنتاجي

إشترت إحد المنشآت الصناعية آله بتكلفة قدرها 250,000 ج.م وقدرة القيمة التخريدية لها 50,000 ج.م ، وعمرها الإنتاجي 5 سنوات والعمر الإنتاجي لساعات التشغيل 10,000 ساعة موزعة على السنوات الخمس كالتالي : -

3000 ، 2500 ، 2000 ، 1500 ، 1000 ساعة على التوالي . وهنا يتم إحتساب الإهلاك لكل سنة على النحو التالي :

إحتساب معدل الإهلاك :

25,000 – 50,000معدل إهلاك ساعة التشغيل = = 20 جنية / ساعة
100,000

السنة

معدل الإهلاك لوحدة النشاط

وحدة النشاط الفعلية

قسط الإهلاك

1

20

3000

60000

2

20

2500

50000

3

20

2000

40000

4

20

1500

30000

5

20

1000

20000

10000

200000

بالرغم من منطقية الفكرة التي تقوم عليها هذه الطريقة ، إلا أن تطبيقها يتطلب مجموعة من الظروف والشروط من أهمها :
- إرتباط النقص في خدمات الأصل بمعدلات إستخدامة .
- إختلاف معدلات إستخدام الأصل بصورة ملموسة من فترة إلى أخرى .
- إمكانية تقدير إجمالي وحدات النشاط المتوقعة من الأصل خلال عمرة الإنتاجي بصورة سليمة .
- وجود سجلات كافية ودقيقة لحصر الإستخدام الفعلي للأصل لكل فترة .
رابعا ً: - طريقة إعادة التقدير :
تستخدم هذه الطريقة بالنسبة للإصول التي يصعب وضع معدلات إهلاك ثابتة ، مثال ذلك العدد والأدوات الصغيرة التي تتميز بتعدد مفرداتها وضآلة قيمتها ومن ثم صعوبة وضع معدلات لإهلاكها ، وبمقتضى هذه الطريقة يعاد تقدير قيمة الأصل في نهاية كل سنة والفرق بين قيمته التي تم تقديرها وقيمة الأصل في نهاية كل سنة والفرق بين قيمته التي تم تقديرها وقيمة الأصل في أول السنة يمثل قسط الإهلاك السنوي ، ويجب أن نلاحظ أن القيمة المقدرة للأصل في نهاية السنة تعد بمثابة قيمة الأصل للسنوات التالية .

ويتم إحتساب الإهلالك السنوي كالتالي بالنسبة للعدد والأدوات

قيمة العدد والأدوات أول المدة xxx =
يضاف : قيمة العدد والأدوات المشتراه خلال العام = xxx

قيمة العدد والأدوات المتاحة = xxx
يخصم : قيمة العدد والأدوات أخر المدة = xxx

إهلاك العدد والأدوات عن الفترة = xxx


خامسا ً : - طريقة الدفعة السنوية

طبقا ً لهذه الطريقة ينظر إلى شراء أو إقتناء الأصل الثابت على إنه إستثمار لجزء من أموا لالمنشأة في هذا الأصل ، وبالتالي لو أن هذا الإستثمار كان في وجهة إخرى لتحقق للمنشأة فائدة بمعدل معين ، وعى ذلك يتم إحتساب فائدة بمعدل الإستثمار السائد في السوق على القيمة الدفترية للأصل في أول كل عام على أن تستهلك قيمة الأصل والفوائد بأقساط متساوية خلا ل العمر الإنتاجي .

تكلفة الأصل – القيمة الحالية للخردة
قسط الإهلاك =
معامل القيمة الحالية لدفعة سنوات عادية لعدد من السنوات وبمعدل خصم 4 %


سادسا ً : طريقة الإستبعاد والإحلال

تستخدم هذه الطريقة عادة في المرافق العامة ، وذلك لإهلاك الأصول كثيرة العدد قليلة مثل عدادا الكهرباء والمياه ، وتختلف طريقة الإستبعاد والإحلال عن الطرق السابق الإشارة إليها للإهلاك في كونهما لا يتصفان بالرقابة المنطقية في توزيع الأصل على سنوات عمرة الإقتصادي ، إذ يتم إثبات الإهلاك عند إستبعاد الأصل من الخدمة ( عن طريق الإستبعاد ) او عن عند إستبدالة بأصل أخر ( طريقة الإحلال ) .

يتم الإعتراف بالإهلاك في طل طريقة الإستبعاد مرة واحدة عند إستبعاد الأصل من الخدمة ، ويتحدد بتكلفة إقتناء الأصل الذي تم إستبعادة مخصوما ً منها أي مبالغ تم الحصول عليها عند التخلص من منه ، وعند إقتناء أصل بديل ليحل محل الأصل الذي تم الإستغناء عنه فإنه يتم إثبات هذا الأصل الجديد بتكلفة إقتناءة .

وفي طريقة الأحلال يتم الإعتراف بالإهلاك عند إحلال أصل محل أصل أخر قديم ، أي يكون إحلال الأصل هو المنشئ للإعتراف بالإهلاك ، ويتحدد الإهلاك في هذه الطريقة بالفرق بين تكلفة الإقتناء الخاصة بالأصل الجديد وأي مبالغ يتم الحصول عليها عند التخلص من الأص القديم .

سابعا ً : طريقة الإهلاك الجماعي أو المركب

بالرغم من طرق الإهلاك تطبق عادة ً على الأصول كل على حدة ، إلا أن هناك بعض المنشآت التي ترى أنه يمكن تجميع الأصول في مجموعات وإستخدام معدل متوسط للإهلاك يطبق على جميع الإصول في المجموعة ، وقد تكون الأصول التي تتصمنها المجموعة متماثلة وفي هذه الحالة يطلق علي طريقة الإهلاك المستخدمة " طريقة الإهلاك الجماعي " أما إذا كانت الإصول في المجموعة غير متماثلة فإننا نطلق عليى الإهلاك " طريقة الإهلاك المركب "

سادسا ً : المعالجة المحاسبية لقسط الإهلاك

يوجد طريقتين لإثبات قسط الإهلاك في الدفاتر

1- إثبات قسط الإهلاك في حساب الأصل
2- توسيط مجمع الإهلاك


وفيما يلي نتناول هذه الطرق : -

(1) إثبات قسط الإهلاك في حساب الأصل

يطلقه على هذه الطريقة الطريقة المباشرة في حساب الإهلاك حيث يتم إثبات قسط الإعلاك بعد تحديده بأحدى الطرق السابقة في حساب الأصل مباشرة

يتم إقفال حساب الإهلاك في حساب الأصل كالتالي

XXXX من حـ / قسط الإهلاك
XXXX إلى حـ / الأصل

ثم يتم إقفال حساب أو ترحيل قسط الإهلاك السنوي إلى الحساب الختامي المختص كالأتي
XXXX من حـ / أ.خ
XXXX إلى حـ / قسط الأهلاك

(2) توسيط حساب مجمع الإهلاك

تسمى هذه الطريقة بالطريقة غير المباشرة ،

XXXX من حـ/ قسط الإهلاك

XXXX إلى حـ / مجمع الإهلاك

يقفل حساب قسط الإهلاك في الحسابات الختامية
ويتم تطبيق الطريقة على النحو التالي : -
× تحميل الحسابات الختامية بقيمة قسط الإهلاك السنوي للأصل طوال حياتة الإنتاجية .
× تكوين حـ / مجمع الإهلاك يجعل دائنا ً بقسط الإهلاك السنوي ويزيد هذا الحساب سنويا ً بقيمة قسط الإهلاك السنوي .
× في نهاية السنة المالية وعند إعداد الميزانية يظهر في الأصل في جانب الأصول ضمن الأصول الثابتة بالتكلفة ويظهر في مجمع الأهلاك في جانب الألتزامات وإن كنا نفضل طرح مجمع الاهلاك من الأصل في جانب الخصوم .
× في نهاية العمر الإنتاجي أو الإقتصادي للإصل يقفل حـساب مجمع الأهلاك بترحيل رصيدة إلى حساب الأصل المختص .

سابعاً : - مشكلات خاصة مرتبطة بالإهلاك

يوجد بعض المشاكل التي تواجه المحاسب عند إحتساب الإهلاك
× إحتساب الإهلاك عن جزء من السنة .
× تعديل الإهلاك .

أولاً : إحتساب الإهلاك عن جزء من السنة

نادراً ما يتم إقناء الأصل أول السنة وكذلك نادراً ما يتم التخلص من الأصل نهاية السنة وهنا يأتي التساؤل حول مقدار الإهلال لجزء من السنة

في ظل طريقة القسط الثابت

تكلفة الأصل – القيمة الحالية للخردة عدد أشهر الإستهلاك
مصروف الإهلالك لعام =
عدد سنوات الإستهلاك عدد أشهر العام


ثانياً : تعديل الإهلاك

عند إقتناء الأصل الثابت يتم تحديد معدلات الإهلاك بدقة على ضوء الخبرة السابقة في إستخدام مثل هذا النوع من الأصول ، ونظرا ً لكون المعادلات تقديرات بنيت على معلومات وظروف معينة فقد تضطر المنشأة إلى تعديل معدلات الإهلاك خلال العمر الإنتاجي عما كان متوقعا ً أو زيادة العمر الإنتاجي نتيجة لإجراء تحسينات على الأصل نتيجة لتغيير تقدير قيمة الخردة .
وعلى الرغم من تعدد الإراء في المعالجة المحاسبية لما سبق إلا إننا نفضل إتباع طريقة تحميل السنوات القادمة بالزيادة في قسط الإهلاك ، وذلك دون معالجة الإنخفاض في قيمة الإهلاك في السنوات السابقة .

الإستغناء عن الأصل الثابت

قد تقرر الشركة في بعض الاوقات الإستغناء عن الأصل الثابت بأحدى الطرق التالية :-

- البيع
- الإستبدال
- التخريد

يجب إحتساب الإهلاك عنه حتى ذلك التاريخ ، وتستبعد جميع الحساباتالمتعلقة بالأصل من الدفاتر . وفي أغلب الأوقات تتساوى القيمة الدفترية للأصل مع القيمة البيعية الصافية ، وقد تختلف القيمة الدفترية عن القيمة البيعية الصافية ويترتب في هذه الحالة إما أرباح أو خسائر عن بيع ذلك الأصل .
يتضح لنا أن التوصل للأرباح أو الخسائ من بيع ذلك الأصل يتم من خلال المقارنة بين صافي القيمة الدفترية للأصل المباع والقيمة البيعية الصافية ، ولابد التفرقة بين نوعين من الأصول .
أ‌- الأصول لاقابلة للإهلاك مثل المباني ، والآلات ..... الخ ويتم تحديد صافي القيمة الدفترية لها عن طريق إستبعاد الإهلاك الذي يخص الأصل المباع إبتداء من تاريخ الحصول عليه ختى تاريخ البيع .
ب‌- الأصول غير القابلة للإهلاك مثل الإراضي وفي هذه الحالة لا توجد مشكلة في تحديد القيمة الدفترية للأصل حيث تتمثل في التكلفة الخاصة بها
المعالجة المحاسبية للأصل المستبعد .
يرجى العلم قبل إجراء القيد المحاسبي لا بد من وجود المطعيات التالية :
صافي القيمة الدفترية = XXX
صافي سعر البيع = XXX
خسائر أ, أرباح بيع الأصل = XXX

إذا كان هناك الخسائر عند الإستغناء عن الأصل يكون القيد كالتالي : -
- في حال ما إذا تم البيع عن طريق حساب الأصل
XXX من حـ / مجمع الإهلاك
XXX من حـ / قسط الإهلاك
XXX من حـ / الخزينة
XXX من حـ / خسائر بيع الأصل

XXX إلى حـ / مجمع الإهلاك

- في حال ما إذا تم البيع في حساب وسيط وهو حـ / الآلات المباعة
· في البداية يتم إقفال حـ / الآلات في حـ / الآلات المباعة
XXX من حـ / الآلات المباعة
XXX إلى حـ / الآلات
· ثم يتم ترحيل مجمع الإهلاك إلى حـ / الآلات المباعة
XXX من حـ / مجمع إهلاك الآلات
XXX إلى حـ / الآلات المباعة

· ثم يتم ترحيل قسط الإهلاك من بداية العام حتى تاريخ البيع وثمن البيع .
من مذكورين
XXX حـ / قسط الإهلاك
XXX حـ / الخزينة
XXX إلى حـ / الآلات المباعة
· من خلال ترصيد حـ / الآلات المباعة يتضح أن هناك خسائر بيع الآلات يتم تسجيلها بالقيد التالي
XXX من حـ / خسائر بيع الآلات
XXX إلى حـ / الآلات المباعة
إذا كان هناك أرباح عند الإستغناء عن الأصل يكون القيد كالتالي : -

- في حال ما إذا تم البيع عن طريق حساب الأصل
XXX من حـ / مجمع الإهلاك
XXX من حـ / قسط الإهلاك
XXX من حـ / الخزينة

XXX إلى حـ / مجمع الإهلاك
XXX من حـ / أرباح بيع الأصل

- في حال ما إذا تم البيع في حساب وسيط وهو حـ / الآلات المباعة
· في البداية يتم إقفال حـ / الآلات في حـ / الآلات المباعة
XXX من حـ / الآلات المباعة
XXX إلى حـ / الآلات
· ثم يتم ترحيل مجمع الإهلاك إلى حـ / الآلات المباعة
XXX من حـ / مجمع إهلاك الآلات
XXX إلى حـ / الآلات المباعة
· ثم يتم ترحيل قسط الإهلاك من بداية العام حتى تاريخ البيع وثمن البيع .
من مذكورين
XXX حـ / قسط الإهلاك
XXX حـ / الخزينة
XXX إلى حـ / الآلات المباعة
· من خلال ترصيد حـ / الآلات المباعة يتضح أن هناك خسائر بيع الآلات يتم تسجيلها بالقيد التالي
XXX من حـ / الآلات المباعة
XXX إلى حـ / أرباح بيع الآلات



إهلاك الإصول الثابتة






ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


من مواضيع بنت فلسطين
استفسار بخصوص مخزن توزيع مواد غذائية
المحاسبة الادارية والتكاليف
مراحل تطور مفهوم التسويق المصرفي
النشاط الإنتاجي
ورشة عمل اساسيات العمل المصرفى
 

الكلمات الدلالية (Tags)
للأسم, الآلات, الأسم, الأصول, العمر, الإهلاك, الإنتاجي, القيمة, تكلفة, طريقة

شباب التغيير rss aboshams froums جديد البرامج والانترنت والكمبيوتر وبرامج الصيانه والحماية rss abishams froums جديد الاناشيد الاسلامية الام بي ثري و mp3 جديد ساحة الجرافكس والتصميم والفوتوشوب والسويتش ماكس

الساعة الآن 03:01 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.